التخطي إلى المحتوى
نزلات البرد بين الأسباب والأعراض وطرق العلاج
نزلات البرد بين الأسباب والأعراض وطرق العلاج

أعراض نزلات البرد والعلاج

كتبت : زيزي مصطفي

أقترب فصل الشتاء واقتربت معه نزلات البرد والألفلونز التي لا تنتهي والتي قد تدوم من أسبوع إلي 10 ايام ثم تتكرر مره أخري، تُعد نزلات البرد من أكثر الأمراض شيوعاً التي تصيب الجهاز التنفسي ولا سيما في فصل الشتاء، وهذا لا يعني اطلاقاً ان نزلات البرد والأنفلونزا مقتصره فحسب علي فصل الشتاء والخريف، علي العكس فكثيراً منا يُصاب بنزلات الأنفلونزا في فصل الصيف أيضاً وعندها يكون الوضع أكثر سوءً، فنزلات البرد الصيفيه أشد كثيراً من نظريتها الشتويه والخريفيه، ويبقي السؤال المتكرر دوماً هل للبرد أعراض تسبقه يمكن تفديها منعاً للأصابه به؟ بالطبع للزلات البرد أعراض فهو كأي مرض اخر له أعراض وأسباب وطرق وقايه وطرق عدوه وعلاج أيضاً ولكن يتنوع العلاج مابين الوصفات الطبيعيه والأعشاب والعقاقير، كل ذلك سنطرحه لاحقاً بأستفاضه ولكن دعونا الأن نعرف ماهي أسباب الأصابه بنزلات البرد والأنفلونز .

 أسباب الأصابه بنزلات البرد والأنفلونزا .

* أولي أسباب الأصابه بنزلات البرد والأنفلونزا وأكثر الأسباب شيوعاً هو الأنتقال من جو ساخن إلي اخر بارد كأخذ حمام ساخن والخروج في الهواء الطلق أو المكوث تحت المروحه أو التكيف خاصة في فصل الشتاء نتيجه كون الجو نفسه بارد .

* أنتقال العدوي من شخص مُصاب إلي شخص سليم فينتقل إليه البرد بعد المصفاحه او الأحضان والسلام او ملامسة الأدوات التي يقوم بأستعمالها او تناول الماء مثلا من نفس الكوب الذي شرب منه، لذلك يُنصح دوماً بعدم احتضان الشخص المُصاب بالأنفلونزا وأن يكون له أدوات مخصصه له وحده حتي يتم شفاءه .

* تقلبات الجو نفسه مابين درجات الحرارة المرتفعه والمنخفضه في نفس الوقت .

* تغير الملابس مابين الملابس الشتويه والصيفيه وخاصة في فصلي الربيع والخريف نتيجه لعدم إستقرار الجو، من شأن كل هذه التغيرات ان تحدث نزلات البرد ولا سيما برد العظام والمفاصل .

* التعرض للأصابه بأحد الأمراض الشائعه للجهاز التنفسي .

* تناول الطعام المكشوف والوجبات السريعه خاصة مجهوله المصدر وتلك الملوثه سبب قوي من أسباب الأصابه ببرد المعدة .

* التعامل عن قرب مع الأشخاص المصابين بنزلات البرد والأنفلونزا .

* ضعف المناعه ايضاً من احد اسباب الأصابه بالأنفلونزا و أي مرض أخر من اقل فيروس او ميكروب يتعرض له الأنسان .

* شرب المياه الملوثه بالميكروبات والفيروسات من شانها ان تُسبب الأصابه ببرد المعدة .

أعراض الأصابه بالبرد

 أعراض الأصابه بالبرد 
أعراض الأصابه بالبرد

* العطس المتكرر .

*حرقان او أحتقان وآلام في الزور .

* أحمرار العين أحياناً .

* التعرض للصداع الشديد والغير متوقع بشكل متكرر .

* تدمع العين احياناً وكأنك تبكي نتيجه العطس المتكرر .

* سيلان شديد من الأنف نتيجة البرد .

* الأصابه بأحتقان الأنف أو مانسميه بالعاميه أنسداد الأنف .

* صعوبه أحياناً في التنفس نتيجة إنسداد الأنف .

* تغير في طبقة الصوت المعتاده نتيجة أحتقان الزور والأنف .

* وجود بحه أو حشرجه في بعض الأحيان في الصوت .

* الشعور بالغثيان والتقيء بشكل مستمر .

* الأصابه بالأسهال الشديد خاصة في حالات برد المعدة .

* ارتفاع درجة حرارة الجسم ولا سيما في حالات الأصابه ببرد المعدة .

طرق الوقايه من نزلات البرد والأنفلونزا

طرق الوقايه من نزلات البرد والأنفلونزا
طرق الوقايه من نزلات البرد والأنفلونزا

* المحافظة علي اليدين نظيفه دائما عن طريق غسلها بشكل مستمر ومتواصل وخاصه قبل تناول الطعام منعاً لعدم إنتقال الميكروبات والجراثيم إلي الطعام ومن ثم إلي المعدة فُتسبب الأصابه باحدي الأمراض التي يُعد برد المعده أبسطها وأكثرها شيوعاً .

* المواظبه علي تحريك الجسم سواء بالمشي او بممارسه الرياضه او الركض او عمل بعض التمارين الرياضيه البسيطه بالمنزل إذا كان الوقت لا يسمح، حيث ان ممارسه الرياضه يعمل علي تنشيط الجسم وأفراز بعض الهرومونات التي تعمل كمضادات حيويه للجراثيم فتزيد من قوة المناعه .

* شرب السوائل والعصائر بشكل مستمر ولا سيما التي تحتوي علي فيتامين سي كالبرتقال وغيره من الفواكه .