تفسير الأحلام

تفسير الاحلام في الوحش والسباع الجزء الاول

حمار الوحش فقد اختلف في تأويله فمنهم من قال هو رجل فمن رآه دل على عداوة بين صاحب الرؤيا وبين رجل مجهول خامل دنيء الأصل وقيل إنه يدل على مال ومن رأى حمار وحش من بعيد فإنه يصل إلى مال ذاهب وقيل إن ركوبه رجوع عن الحق إلى الباطل وشق عصا المسلمين ومن أكل لحم حمار الوحش أو شرب لبنه أصاب عبيداً من رجل شريف وقيل إن الأنسي من الحيوان إذا استوحش دل على شر وضر والوحشي إذا استأنس دلت على خير ونفع وجماعة الوحش أهل القرى والرساتيق

وأما الظبية فجارية حسناء عربية فمن رأى كأنه اصطاد ظبية فإنه يمكر بجارية أو يخدع امرأة فيتزوجها فإن رأى كأنه رمي ظبية بحجر دل ذلك على طلاق امرأته أو ضربها أو وطء جارية فإن رأى كأنه رعاها بسهم فإنه يقذف جارية فإن ذبح ظبية فسال منها دم فإنه يفتض جارية فمن تحول ظبيا أصاب لذاذة الدنيا ومن أخذ غزالاً أصاب ميراثاً وخيراً كثير فإن رأى غزالاً وثب عليه فإن امرأته تعصبه ومن رأى أنه يعدو في أثر ظبي زادت قوته وقيل من صار ظبياً زاد في نفسه وماله ومن أخذ غزالاً فأدخله بيته فإنه يزوج ابنه وإن كانت امرأته حبلى ولدت غلاماً وإن سلخ ظبياً زنى بامرأة كرهاً

إعلانات - Advertisements

وحكي أن رجلاً رأى كأنه ملك غزالاً فقص رؤياه على معبر فقال تملك مالا حلالاً أو تتزوج امرأة كريمة حرة فكان كذلك

وأكل لحم الظبي إصابة مال من امرأة حسناء ومن أصاب خشفاً أصاب ولداً جارية حسناء وبقر الوحش أيضاً امرأة وعجل الوحش ولد

وجلود الوحش والظباء وشعورها وشحومها وبطونها أموال من قبل النساء ومن رمى ظبياً لصيد حاول غنيمه وقيل من تحول ظبياً أو شيئاً من الوحش اعتزل جماعة المسلمين

إعلانات - Advertisements

وألبان الوحش أموال نزرة قليلة ومن ركب حمار الوحش وهو يطيعه فهو راكب معصية فإن لم يكن الحمار ذلولاً ورأى أنه صرعه أو جمح به أصابته شدة في معصية وهم وخوف فإن دخل منزله حمار وحش داخله رجل لا خير فيه في دينه فإن أدخله بيته وضميره أنه صيد يريده لطعامه دخل منزله خير وغنيمة

تفسير الاحلام في الوحش والسباع الجزء الاول

تفسير الاحلام في الوحش والسباع الجزء الاول

وإناث الوِحش نساء وشرب لبن الوحش نسك ورشد في الدين ومن ملك من الوحش شيئاً يعطيه ويصرفه حيث يشاء ملك رجالاً مفارقين لجماعة المسلمين

الوعل رجل خارجي له صيت فمن رأى كأنه اصطاد وعلاً أو كبشاً أو تيساً على جبل فإنه ينال غنيمهّ من ملك قاس لأن الجبل ملك فيه قساوة وصيد الوحش غنيمة ورمي الكبش في الجبل قذف رجل متصل بسلطان وإصابته برمية إدخال مضرة عليه

المهى رئيس مبتدع حلال المطعم قليل الأذى مخالف للجماعة والأيل رجل غريب في بعض المفاوز أو الجبال أو الثغور له رياسة ومطعمه حلال ومن رأى كأن رأسه تحول رأس أيل نال رياسة وولاية ودواب الوحش في الأصل رجال الجبال والأعراب والبوادي وأهل البدع ومن فارق الجماعة في رأيه

الفيل مختلف فيه فمنهم من قال إنه ملك ضخم ومنهم من قال رجل ملعون لأنه من الممسوخ

وحكي أن رجلاً أتى ابن سيرين فقال رأيت كأنني كلى فيل فقال ابن سيرين الفيل ليس من مراكب المسلمين أخاف أنك على غير الإسلام

وقيل إنه شيء مشهور عظيم لا نفع فيه فإنه لا يؤكل لحمه ولا يحلب وقال بعضهم منِ رأى فيلاً ولم يركبه نال في نفسه نقصاناً وفي ماله خسراناً فإن ركبه نال ملكاً ضخماَ شحيحاً ويغلبه إن كان يصلح للسلطان فإن لم يكن يصلحِ لقي حرباً ولم ينصر لأن راكبه أبداً في كيد فلذلك لا ينصر لقوله تعالى  ألَمْ تر كَيْفَ فَعَلَ رَبكَ بأَصْحَاب الفِيل  وربما قتِل فيها فإن ركبه بسرج وهو يطيعه تزوج بابنة رجل ضخم أعَجمي وإن كان تاجراً عظمت تجارته فإن ركبه منها نهاراً فإنه يطلق امرأته ويصيبه سوء بسببها

تفسير الاحلام فى الخيل والدواب وسائر البهائم والانعام الجزء السابع

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق