تفسير الأحلام

تفسير احلام السلاطين والملوك وحشمهم وأعوانهم ومن يصحبهم الجزء الثانى

فإن رأى للإمام قرنين فإنه يملك المشرق والمغرب لقصة الإسكندر فإن رأى الإمام هيئته هيئة السوقة أو رأى كأنه يمشي في السوق مع غيره تواضعاً لم يخل ذلك بسلطانه بل زاده قوة

ومرض الإمام دليل ظلمه ويصح جسمه في تلك السنة وموته خلل يقع في مملكته وحمل الرجال إياه على أعناقهم قوة ولايته وضعف دينه ودين رعيته من غير رجاء صلاح فإن لم يدفن فإن الصلاح يرجى له وتأويل حياة الميت قوة ودولة لعقبه

إعلانات - Advertisements

رفعة مجلس السلطان ارتفاع أمره واتضاع مجلسه فساد أمره فإن رأى الملك كأن بعض خدمه أطعمه من غير أن رأى مائدة لم ينازع في ملكه وطال عمره وطاب عيشه إن كان في الطعام دسم فإن رأى إنسان أن الإمام ولاه من أقاصي أطراف ثغور المسلمين نائباً عنه فإنه عز وشرف واسم وذكر وسلطان بقدر بعد ذلك الطرف عن موضع الإمام

فإن رأى وال إن عهده أتاه فهو عزله في الوقت وكذلك إن نظر في مرآة فهو عزله ولا يلبث أن يرى مكانه مثله إلا أن يكون منتظراً الولد فإنه يصيب حينئذ غلاماً وكذلك لو رأى أنه طلق امرأته فإنه يعزل

تفسير احلام السلاطين والملوك وحشمهم وأعوانهم ومن يصحبهم الجزء الثانى

تفسير احلام السلاطين والملوك وحشمهم وأعوانهم ومن يصحبهم الجزء الثانى

إعلانات - Advertisements

وأما أخذ الإمام أغنام الرعية ظلماً فهو ظلم أشرافهم فإن رأى الملك أنه يهيئ مائدة ويزينها فإنه يعانده قوم باغون ويشاور فيهم ويظفر بهم فإن رأى أنه وضع على مائدة طعاماً فإنه سرور وإن كان دسماً فإن في المنازعة بقاء وإن رفع الحلو وقدم الحامض الدسم فإنه خير فيه هم وثبات فإن كان بغير دسم فإنه لا يكون فيه ثبات فإن كال رفع الطعام ووضعه فإنه تطول تلك المنازعة فإن رأى الإمام أنه تحول عن سلطانه من قبل نفسه فإنه يأتي أمراً يندم عليه كندامة ذي النون إذ ذهب مغاضباً

فإن رأى كأنه يصلي بغير وضوء في موضع لا تجوز الصلاة فيه كالمقبرة والمزبلة فإنه يطلب ما لا يناله أو يلي ولاية بلا جند

 

ومن حمل إلى أمير أو رئيس طعاماً أصابه حزن ثم أتاه الفرج أصاب مالاً من حيث لا يرجو ومن رأى كأنّه يجتاز على بعض السلاطين أصاب عزاً فإن رأى كأنّه دخل عليه أصاب غنى وسروراً ودخول الإمام العدل إلى مكان نزول الرحمة والعدل على أهل ذلك الموضع ومكاشفة الرعية السلطان الجائر وهن للسلطان وقوة للرعية

والثياب السود للسلطان زيادة قوته والبيض زيادة بهاء وخروج من ذنب والثياب القطنية ظهور الورع منه والتواضع وقلة الأعداء ونيل الأمن ما عاش والثياب الصوف كثرة البركة في مملكته وظهور الإنصاف والثياب والديباج ظهور أعمال الفراعنة وقبح السير

ووضع السلطان والأمير قلنسوته أو حلة قبائه أو منطقته توانيه في سلطانه ولبسه إياها قيامه بأسباب سياسته ولبسه خفاً جديداً فوزه بمال أهل الشرك والذمة وطيرانه بجناح قوة له. وسبيه قوماً نيله مالاً من حيث لا يحتسب وفتح بلادهم وظفر بأعدائه لقوله تعالى  فريقاً تَقتُلُونَ وَتَأسِرُونَ فَرِيقاً وأوْرَثَكم أرْضَهُم ودِيَارَهُمْ  الآية

فإن رأى أن الإمام أو السلطان يتبع النبي صلى الله عليه وسلم فإنّه يقفو أثره في سنته فإن رأى أنّه عزل وولي مكانه شيخ قوي أمره وإن ولي مكانه شاب ناله في ولايته مكروه من بعض أعدائه وعزله الوالي في النوم ولايته في اليقظة والجند في النوم ملائكة الرحمة والعامة ملائكة العذاب. وصاحب الجيش رجل صاحب الرأي والتدبير ومن رأى أنّه ولي الوزارة فإنّه يقوم بأمر المملكة ورؤية حجاب الأمير قياماً جدهم في أسباب السياسة ورؤيتهم قعوداً توانيهم فيها وحاجب الملك بشارة والقائد رجل النهود ومن رأى أنّه قائد في الجيش نال خيراً والشرطي ملك الموت وقيل هول وهم

تفسير احلام السلاطين والملوك وحشمهم وأعوانهم ومن يصحبهم الجزء الاول

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق